مكانة علم البديع في جمال اللغة العربية

Authors

  • Nurul Musyafa'ah Institut Agama Islam Sunan Giri Bojonegoro

DOI:

https://doi.org/10.36840/annas.v4i2.327

Keywords:

البلاغة, علم البديع, اللغة العربية

Abstract

إن هذا الباب يبجث عن مكانة علم البديع في جمال اللغة العربية. وكان هذا البحث يستخدم التحليل النوعي بطريقة الدراسة المكتبية لجمع البيانات والاستعلامات بمساعدة أنواع المواد التي توجد في المكتبة. اختارت الباحثة هذه الطريقة لإدراك المعلومات المتعددة من مصادرها وتحقيق الوثائق التي تتعلق بالبيانات المطلوبة. يركز هدف التحقيق في المواد المكتوبة في الكتب أو النسخة أو الجريدة أو غير ذلك. والنتيجة عن هذا البحث هي علم البديع هو يشبه بالنسبة للبلاغة العربية وهو كل ما يستخدمه الناس لتجميل أشيائهم تجميلا ظاهريا يلفت الأنظار ويحريك الأفكار ويثير الإعجاب ويطرب الألباب. وبهذا، يتكفل علم البديع بالكشف عن وجوه تحسين الكلام، فقد عرفه الخطيب القزوينى في كتابه هو علم تعرف به وجوه تحسين الكلام، وذلك بعد رعاية مطابقة الكلام لما يقتضيه الحال، ووضوح الدلالة على المراد لفظا ومعنى.وهذا المفهوم يجعل مكانة علم البديع مهم لتنمية جمال اللغة العربية.

 

Downloads

Download data is not yet available.

Downloads

Published

2020-10-09